أبينا الجليل في القديسين أمليانوس المعترف أسقف كيزيكوس (القرن 9 ‏م )‏

08-08

كان القديس أمليانوس, أول أمرهراهبا في الدير الذي أسسه القديس طراسيوس المعيد له في 25 شباط. . هناك لمع في أعمال الفضيلة . رفع , بعد حين, الى موقع الأسقفية فخلف نيقولاوس على كيزيكوس. كان ذلك بعد العام 788م .امتاز بمحبته ولطافته واستبان مدبرا أمينا لنعمة الله. خلال اجتماع انعقد في القصر الملكي بحضور الامبراطور البيزنطي لاون الخامس, خلال العام 815م , وعالج موضوع اكرام الايقونات المقدسة, تصدى أمليانوس للملك الهرطوقي مبديا أن مسألة العائد هي مسألة كنسية بحتة فيجب أن تعالج في الكنيسة لا أمام السلطات المدنية. اثر ذلك جرى نقيه. قضى خمس سنوات بعيدا عن أبرشية , رقد, على أثرها , بسلام وقيل لا بل اغتاله عمال الامبراطور.

طروبارية القدّيس أبينا الجليل في القديسين أمليانوس المعترف أسقف كيزيكوس

لقد أظهرتك أفعال الحقّ لرعيتّك قانوناً للإيمان وصورةً للوداعة ومعلّمًاً للإمساك،أيها الأب رئيس الكهنة امليانوس، فلذلك احرزت بالتواضع الرفعة وبالمسكنة الغنى،فتشفع إلى المسيح الإله أن يخلّص نفوسَنا.

طروبارية القدّيس إميليانوس باللحن الأول

يا إميليانوس رئيسَ الكهنة، قد علَّمتَ بعيشتِك المستقيمة أن تُكَرَّمَ بالتَّقوى أيقونةُ تجسُدِ المسيح، واصِفاً إشعاعَ صورةِ الكلمة. فلهذا بما أنَّكَ راعٍ ومُجاهِد، نُكَرِّمُكَ صارخين: المجدُ لِمَن قَوَّاك، المجدُ لِلَّذي تَوَّجَك، المجدُ لِلَّذي يمنحُ بكَ الصَّفحَ للجميع.

طروبارية باللحن الرابع

شهداؤُك يا رب بجهادهم، نالوا منكَ الأكاليل غير البالية يا إلهنا، لأنهم أحرزوا قوَّتكَ فحطموا المغتصبين، وسحقوا بأسَ الشياطينَ التي لا قوَّةَ لها. فبتوسلاتهم أيها المسيح الإله خلصْ نفوسنا.

 


Read In English

 

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

Create a website or blog at WordPress.com قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: